Reclaiming Funding


مؤتمر بيلدباليستاين السنوي الرابع

دعونا نتخذ خطوات

جدية لتمويل الأثر

المستدام في فلسطين

من خلال إعادة تصميم طرق التمويل الحالية في فلسطين وإيجاد مصادر تمويل بديلة وأكثر استدامة

تلقت فلسطين 45 مليار دولار أمريكي من المساعدات الدولية منذ عام 1993

 

ما هي مصادر هذا التمويل؟

وكيف تم استخدامه؟

لا شك أن المساعدات الدولية تشكل المصدر الأساسي لتمويل المشاريع الحكومية والتنموية في فلسطين، المشكلة ليست في المساعدات الدولية نفسها، بل في الشروط المطلوبة للحصول واستخدام هذه المساعدات، وبالتالي تقييد حرية المستفيدين في بناء استدامة ذاتية

نظرة واقعية

 

 نستطيع كفلسطينيين أن نرى نتائج التمويل الفلسطيني الحالي بعين فاحصة، فالاقتصاد غير المستقر وغياب السيادة وتقلب السوق الفلسطيني كلها أعراض للاعتماد على المساعدات الدولية كمصدر رئيسي للتمويل في فلسطين

 

 

هل هناك بدائل؟

يتعلق الأمر كله بالاستدامة المالية والسيادة

نطرح في مؤتمر بيلدباليستاين 2023 أسئلة مفتوحة حول مصادر التمويل في فلسطين وكيفية استخدامه واستدامته، سنفتح الباب أمام الجميع لطرح أفكارهم، آملين أن يكونوا مصدر إلهامٍ ليس فقط لمجتمعنا الفلسطيني فحسب ولكن لأصدقاء فلسطين في الخارج، لنتحد سوياً من أجل بناء اقتصاد قوي ومكتفٍ ذاتياً

 

ما هو “تصويب التمويل”؟

 يتجلى “تصويب التمويل” في إصلاح نموذج التمويل الحالي لاستعادة قوتنا كفلسطينيين واتخاذ قراراتنا المستقلة وبالتالي تحقيق استدامة مالية. يكون ذلك من خلال إعادة النظر في شروط الحصول على المساعدات الدولية وإنفاقها، بالإضافة لإيجاد مصادر بديلة لتمويل التنمية المستدامة

  سجل الآن

 انضموا لنا في مؤتمر بيلدباليستاين السنوي الرابع، لنطرح الأسئلة حول دور التمويل في بناء فلسطين التي نحب أن نراها جميعاً

يومان من الإلهام والبناء

 7 أكتوبر

افتراضي

سنخوض في تحديات هيكل التمويل الحالي لفلسطين – 

نستكشف نماذج تمويل مبتكرة مثل الاستثمار في الأثر المجتمعي –

 ونتعرف على قصص نجاح لتمكين المبادرات المجتمعية من سياقات مشابهة للسياق الفلسطيني 

ثم الإجراءات العملية لتغيير نموذج التمويل الحالي –

8 أكتوبر

وجاهياً في رام الله وواشنطن

 سنقابل صانعي التغيير الذين يحدثون فرقًا حقيقيًا في فلسطين ضمن فعالية التشبيك والتعارف 

هدفنا هو إشراك مجتمعنا في إنشاء نموذج تمويل جديد والبدء في تمهيد الطريق للوصول إليه

انضموا إلينا في 7+8 أكتوبر لنبني فلسطين التي نحب أن نراها جميعاً